علاج سرطان الغدة الدرقية:

الغدة الدرقية هي غدة أمام الرقبة و تحت الحنجرة التي عادة تكون بحجم العملة المعدنية وغير واضحه على الجلد؛في بعض الأحيان توجد في الغدة الدرقية العقده الصغيرة التي يمكن أن تكون خطيرة.
لیست الاعراض لها فی المراحل المبکره ولكن إذا كانت خبيثًا ومتقدماً ، فقد تسبب في ظهور أعراض مثل: اضطرابات جهاز التنفسي ومشاكل البلع والسعال المتكرر والتورم وبروزه في الرقبة.
كما ذكرنا سابقًا ، السبب الدقيق لسرطان الغدة الدرقية غير معروف ، لكن تم تحديد بعض العوامل كعوامل خطیره تسهم في الإصابة بالسرطان.
الأشخاص الذين يتعرضون فی إلاشعاعات العالية والطويلة الأمد هم فی خطر الاصابه بهذا السرطان.
الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي من سرطان الغدة الدرقية أو المصابين بتضخم الغدة الدرقية هم أكثر فی خطر الاصابة بهذا السرطان.
أظهرت الدراسات أن سرطان الغدة الدرقية أكثر شيوعًا لدى النساء والأشخاص فوق سن ۴۵.
يتم تحديد مرحلة السرطان عن طريق الموجات فوق الصوتية؛التصوير المقطعي؛MRI؛التصوير بالأشعة السينية.
تحدید مرحله السرطان اهم القسم لعلاج؛ یمکن انتخاب ‌الطرق المختلفه علی حسب تقدم المرض وظروف المریض.
علاج سرطان الغدة الدرقية:
الجراحه: الغرض من هذا الطریق هو انطباع الغدة الدرقية أو جزء من الأنسجة المصابة.فی الحلات الحاده ؛ ینطبع الغدد اللمفاوية ایضا اذا کانت مصابا.
العلاج الاشعاعی: فی هذا الطریق یستخدم الاشعاعي الفعالية الذی یکون بصورت الخارجیه او تستخدم ماده لاشعاعی الفعالیه التی بصورت کبسوله وتبلع و تسمی هذه الطریقه الداخلیه؛ بهذه الطريقة ، تمتص الأنسجة السرطانية وباستخدام هذا الاشعاع یدمر الخلایا السرطانیه.
العلاج الكيميائي: على عكس أنواع السرطان الأخرى ، فإن العلاج الكيميائي ليس هو العلاج الأكثر شيوعًا في هذا السرطان ويستخدم عندما تكون الطرق الأخرى غير فعالة أو يمكن تمديدها إلى مناطق أخرى من الجسم.
تستخدم العلاجات الأخرى ، مثل العلاج من طریق هرمون الغدة الدرقية ، لعلاج هذا السرطان.